اعرف نفسك وطور ذاتك على الفيسبوك

حلقة الأسبوع

حلقة الاسبوع

ابدأ بنفسك 2011



Error
  • عطب عند تحميل بيانات التغذية الإخبارية

بعد عشرين عامًا من الآن...

كيف تتخيل صحتك؟ هل ستكون بخير لا تعاني إلا الأمراض الطبيعية لعمرك وقتها، أم والعياذ بالله تخشى من شيء خطير نتيجة لبعض العادات السيئة التي تمارسها؟

كيف تتخيل أحوالك المادية؟ هل تتوقع أن تكون غنيًا وغناك مثلا يصل لمستوى كذا وكذا، فتملك كذا وكذا، صف حالتك بدقة كما تتمنى أن تراها، وترى في إمكانك تحقيقها...

كيف تتخيل أحوالك الاجتماعية؟ هل تتوقع حولك أسرة كبيرة العدد يحبونك وتحبهم؟ أم تتوقع أن يتفرق الجميع من حولك، اجعل إجابتك مبنية على أسس عملية من خلال تصرفاتك وتصرفات المحيطين بك الآن.

كيف تتخيل حياتك العلمية؟ هل تتوقع أن تكون قد حصلت على درجات علمية كبرى؟ وما هي؟ وكيف ستحصل عليها؟

كيف تتخيل حياتك العامة؟ هل لك أصدقاء تتوقع أن يكونوا معك بعد عشرين عامًا من الآن؟ أم لا تتوقع هذا أبدًا؟ ولم؟ وكيف تغير هذا الوضع إن كان سيئًا؟

كيف تتخيل حياتك الدينية؟ هل ستكون على صلة بالله قوية كما تتمنى؟ هل ستكون قد حججت واعتمرت؟ هل ستكون قد تصدقت بمبلغ كذا أو كذا؟ هل ستكون قد وصلت رحمك وبررت والديك؟

بعد كل هذه الأسئلة وبعد الإجابات التي ستصل إليها، ماذا ستفعل لتغير الوضع إن كانت إجاباتك غير مرضية؟ ابدأ الآن وضع خطتك لتنقذ حياتك، انظر أمامك ولا تدع بريق الغفلة يعمي عينيك.. حدد هدفك تمامًا وبدقة، فالأهداف العامة غير المحددة لا تؤدي إلى شيء على الإطلاق، كأن يقول أحدنا لابنه أريدك أن تكون جميلا وموفقًا، والابن لا يفهم ما يريده الأب، بل هو يسعى خلف خيال وهمي، الجمال والتوفيق، وهما صفتان غير محددتين، ويمكن أن ترى إنسانًا يعتبر نفسه موفقًا على حين يراه الآخرون فاشلاً جدًا، وآخر يرى نفسه جميلا وكل الناس تراه قبيحًا جدًا، فهذه عملية نسبية جدًا، ولن يتفق عليها اثنان..

 

السيرة الذاتية

حكمة الاسبوع

مقال

رأيك يهمنا

ما رأيك فى مقولة "أن وراء كل رجل عظيم إمراة"؟
 
اجمالى المشاهدة: 508

من المنتدى